سلايدرسينما وتلفزيونفنون

“أول يوم” فيلم ضمن مشروع سينما الشباب بدمشق

دمشق- انتهت عمليات تصوير الفيلم الروائي القصير “أول يوم” من إنتاج المؤسسة العامة للسينما السورية ضمن منح مشروع دعم سينما الشباب.

الفيلم الذي كتبت نصه وأخرجته الفنانة السورية لوتس مسعود، هو أولى تجاربها الإخراجية مع الفن السابع بعد تجربتين في كتابة النص المسرحي، وجاء هذا العمل ليعلن انطلاق الموسم الجديد للمشروع الذي يهدف إلى تحفيز المبدعين الشباب، كما أنه يأتي تحضيراً لمهرجان سينما الشباب والأفلام القصيرة.

ويتحدث الفيلم عن يوم توقف سقوط قذائف الإرهاب على دمشق بتاريخ الـ22 من مايو 2018، إثر تطهير الريف الدمشقي من الإرهابيين، حيث يسلط الفيلم الضوء على هذا اليوم من خلال أكثر من حالة وكيفية تعامل مخرجته مع خبر توقف القذائف بعد أن عانت كغيرها لسنين عديدة من الموت الذي حملته هذه القذائف لأرواح عديدة.

وعن تجربتها الإخراجية الأولى قالت مسعود في تصريح إعلامي لها “كانت مخاوفي كثيرة جداً لأن الإخراج لا يعتمد على الموهبة فقط وإنما على امتلاك شخصية قادرة على إدارة موقع تصوير بأكمله، وإيجاد الطريقة الصحيحة والمناسبة للتعاطي مع أفراد الطاقم لتوصيل ما يريده المخرج تماما وجعل أفكاره واضحة بالنسبة إلى الجميع كي يتمكنوا من السير على نفس السكة التي يمشي عليها المخرج والذهاب نحو إنجاز فيلم متماسك بعناصر منسجمة مع بعضها البعض”.

وأضافت “لا أستطيع إنكار القلق الذي راودني قبل دخول موقع التصوير وخاصة أنها تجربتي الإخراجية الأولى، وأنني ربما أصغر الموجودين في الموقع، ولكن ما إن دخلت وعشت مهمتي كمخرجة حتى بات الشعور المسيطر علي بالكامل هو الحماس الكبير والمسؤولية تجاه كل التفاصيل والانغماس في إنجاز المهمة الملقاة على عاتقي، فوجدت نفسي قد تخلصت من القلق تماماً حينها”.

واعتبرت مسعود أنها بعد إنجاز الفيلم وانتظار عرضه وجدت نفسها في اختبار تجربة مغرية وكفيلة بجعلها تعيدها مع فكرة جديدة مختلفة ونص يجعلها تقدم نفسها بشكل جديد ومتطور عن المرة الأولى، منوهة بدور مؤسسة السينما في إتاحة هذه الفرصة لها ولزملائها بإنجاز أفلام قصيرة.

*المصدر: العرب. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق