تونس ـ في مبادرة قد تكون الأولى من نوعها في عالم النشر، تم تقديم هذه الرواية إلكترونياً مجاناً ولمدة شهر كامل قبل أن يتم نشرها ورقياً!
تعاون في هذه المبادرة دار منشورات المتوسط مع تطبيق أبجد وموقع “ألترا صوت”، وذلك تضامناً مع القّراء في منازلهم بإهدائهم كتاباً جديداً بالكامل أثناء فترة الحجر.
وفي الرواية تعيدنا الإيطالية فرانشيسكا بيلّينو إلى تونس: أيام الثورة. ساعات قليلة بعد طرد بن علي، وموت مريم. وفي هذه الأجواء المضطربة والمشحونة، تصل ماري من إيطاليا لحضور جنازة صديقتها في القيروان. كان هادي، أول سائق عرض عليها خدمته، ليصبح دليلها على خارطة بلد يعيش على وقع الاضطرابات السياسية التي رافقت التحرر من الديكتاتورية، وما صاحبها من آمال واحتجاجات، واحتفالات ومشادّات، تنعكس في صور متسارعة خلال الرحلة، على زجاج سيارة أجرة بالية.
تروي لنا بيلّينو ذكريات ماري مع مريم، بأسلوب سينمائي تشويقي، وكأنها تمرر أمام أعيننا شريط فيلم على الطريق، بين الحياة في روما والعطلات الصيفية في القيروان، تستحضرها بكل تفاصيلها، وكيف تتحول الصداقة بين ماري عالمة الأنثروبولوجيا الإيطالية ومريم التونسية المهاجرة إلى إيطاليا بدافع الحب والهروب من زوج أمها المستبد، إلى بحث عميق عن الذات، تتكشّف سبله الخفية بشكل مدهش، عبر قصة امرأتين تجدان الطريق إلى ثورتهما الخاصة.
رواية “على قرن الكركدن” متاحة مجاناً الآن وفي متناول الجميع طيلة شهر مايو. النصف الأول متوفر مجاناً على موقع “ألترا صوت” من خلال هذا الرابط.. والنصف الثاني من الرواية متوفر مجاناً على تطبيق أبجد.

*ميدل إيست أونلاين.

Leave a comment