أخبار ثقافية وفنيةسلايدر

إسرائيل تجمع أرشيف كافكا وتحتكر نشره على شبكة الإنترنت

قالت المكتبة الوطنية الإسرائيلية، الأربعاء، إنها حصلت على الجزء الأخير من مجموعة من كتابات فرانز كافكا التي خططت لنشرها على الإنترنت، بعد الفوز في معركة على ملكية جزء من الأعمال الأدبية للروائي اليهودي والمولود في براغ.

وكانت الكتابات بحوزة الأختين إيفا هوف وروث ويسلر اللتين جادلتا بأنهما ورثتاها قانونا عن والدتهما إستر هوف.

وكانت إستر سكرتيرة ماكس برود صديق كافكا وكاتب سيرته والقائم على تنفيذ وصيته، والتي تجاهلت رغبة المؤلف الذي كان يكتب باللغة الألمانية عند وفاته، في حرق جميع أعماله غير المنشورة.

ويشمل الأرشيف ثلاث مسودات لرواية ألفها كافكا بعنوان “تحضيرات لعرس في الريف” وكتاب تمارين كان يستذكر فيه اللغة العبرية ومئات الرسائل الشخصية إلى برود وغيره من الأصدقاء ويوميات كتبها في أسفاره.

ومنذ عام 2008، حصلت المكتبة على سلسلة من الأحكام القانونية التي تمنحها حق ملكية الكتابات بناء على تعليمات واردة في وصية كتبها برود الذي توفي عام 1968.

وقالت المكتبة إنه منذ انتهاء إجراءات المحكمة في عام 2016، كانت تقوم بجمع الكتابات من مواقع في إسرائيل وألمانيا وأخيرا قبل أسبوعين من خزينة في بنك سويسري. وقال ستيفان ليت، أمين العلوم الإنسانية في المكتبة، إن “المجموعة تضمنت رسومات، أجزاء منها معروفة والبعض الآخر ليس كذلك.. ربما هذا هو أحد أهم الأشياء”.

وأضاف “ستتم رقمنة جميع كتابات كافكا التي نحتفظ بها الآن لدينا وستكون متاحة للجمهور في جميع أنحاء العالم”.

وتوفي كافكا عام 1924 حين كان يبلغ من العمر 40 عاما بداء السل. ومن أشهر أعماله “المحاكمة” (ذا ترايال) و”المسخ” (ذا ميتامورفوسيس) و”القلعة” (ذا كاسل). وغالبا ما يكون أبطال رواياته من ضحايا البيروقراطية الساحقة ويعيشون في عوالم كابوسية.

وختم ستيفان ليت قائلا إنه يأمل في أن يكون جزء من أرشيف كافكا متاحا على الإنترنت بحلول نهاية العام.

المصدر: العرب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق